قمر رأس الخيمة
أهلا بك أيها الزائر الكريم ، إذا لم يكن لديك حسابٌ معنا ، فعليك بالتسجيل ، و إذا كنت عضواً معنا ، فعليك بالدخول للتصفح في المنتدى


أهلاً بك يا زائر من جديد
 
الرئيسيةالتسجيلدخولمركز تحميل قمر رأس الخيمة

شاطر | 
 

 سيرة الشاعره الكبيره فتات العرب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
آلـ{جْ}ـآإْسِيْ..~ْ}

قمر فعال
قمر فعال
avatar

تاريخ التسجيل : 24/02/2008
2488
العمر : 24
الإقامة : مــــنـــي
الجنس :
الجنسية :
المزاج :

مُساهمةموضوع: سيرة الشاعره الكبيره فتات العرب   الإثنين أغسطس 18, 2008 9:04 pm



هي الشاعرة : عوشة بنت خليفة السويدى تقرأ لكل الشعراء.. بدون تحديد إذ يشدها إلى القصيدة دائما.
ما تتضمنه من معان وألفاظ أكثر من اسم قائلها.
إلا أنها كثيرا ما تقرأ للمتنبي, ولأمير الشعراء أحمد شوقي, وتجد في قصائدهما ما يمكن تسميته بأصالة الشعر وارتقاء الذوق وترى أن ما نشر لسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم من قصيد, غيض من فيض, وقد صدق القائل “كلام الملوك, ملوك الكلام” وكذلك قصيد الشيخ محمد شيخ القصيد.
وعن الشيخ صقر بن سلطان لقاسمي تقول : لقد نال الشيخ صقر “السبق” أن نطق بالفصحى أو بالنبطي.
وعن حمد بن خليفة بو شهاب: بوشهاب قاموس الشعر ومرجعه, وفى قصيده من كل فن مستظرف, وقد تميز قصيده بالبلاغة وحلاوة اللفظ وحسن السبك.
وعن راشد سالم الخضر: قصيد الخضر, جواهر رتبها في عقد الأدب, صائغ ماهر فالخضر يأتي بالجميل من المعاني , التي لم يطرقها كثيرا من سبقوه .
فتجد عندما تتذوق معاني قصائده انه شاعر بحق.
وعن محمد بن احمد السويدى: محمد شاعر جيد.. ولأنه ابن آخي, أفضل أن اترك الرأي للآخرين في قصائده.
وعن ربيع بن ياقوت: تكثر في أشعاره القصائد الاجتماعية .. وقد تميز كثير منها وتداوله الناس.
وعن تقييم الشاعرة للشعر النسائي في الإمارات من خلال الأسماء العديدة التي بدأت في الظهور على صفحات الشعر الشعبي في الصحف والمجلات فتقول: ما يمكنني قوله, أن الشعر النسائي في الإمارات يتطور كلما زاد عدد الشاعرات المجيدات في نظمهن, إلا أنني أجد - أحيانا - بعض الأشعار التي تخجل المرأة من كتابتها, أو حتى سماعها من امرأة أخرى,إذ أن افضل الشعر حين تنظمه المرأة, ما تسمو به, ويرفعها عن مراتب الإسفاف والتذلل, ويحفظ لها كرامة نفسها, وهذا ما أجده كثيرا في قصائد الشاعرة “المياسة”, الذي يحمل من المعنى , ما يرتفع به, ويسمو عن رديء الشعر وضعيفه.
وقد بدأت قصائد الشاعرة توقع باسم فتاة العرب بعد أن كانت توقع باسم فتاة الخليج وترى أن اسم فتاة العرب إحسان جاد به عليها سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عندما أرسل إليها ديوان شعر, كتب على صفحته الأولى إهداءه بالأبيات التالية: أرسلت لك ديوان ياعالى الشان ديوان فيه من المثايل سددها يحوى على الامثال من كمل من زان ومن كل در في عقوده نضدها إلى أن يقول: فتاة العرب وانتوا لها خير عنوان ومن غيركم بقصد معاني نشدها ولم تكن الشاعرة عوشة بنت خليفة السويدى مولعة بالشعر .. لكنها أخذت تعطى في رحلة طويلة حيث تقول: بدأت منذ بلغت الثانية عشرة من عمري ومازالت , وقد نظمت خلال 32 يوما حوالي 100 قصيدة من الشعر النبطي “ الموزون والمقفى “ . وفى رأيها أن الموهبة لا تكفى ومن الضروري أن يكون الشاعر متمكنا من اللغة العربية وإلا أفسد ما قال وأصبح قولا لا شعرا , ولكن الأمر يختلف عندها , ذلك انه رغم عدم ذهابها إلى المدرسة إلا أنها تمكنت من تعلم القراءة والكتابة ولم تقع عيناها على شيء إلا حاولت التعرف عليه , ولعل الجميع يعلمون أن التعليم في هذه الفترة اقتصر على تعليم القرآن الكريم , لقد قرأت بفهم وذكاء وعرفت من أصول الدين أشياء كثيرة , لقد كان بيت العائلة هو مدرستها لأنها نشأت في بيت علم وثقافة , لم تكن المجالس تخلو من رجال العلم والعلماء بالإضافة إلى تشجيع الأهل رغم الظروف التي كانت تمر بها المرأة في ذلك الزمن .
وأخذت عوشة تنظم ما يحب الناس سماعه وقصائدها كلها فرح ومرح ولا تخلو من الثناء على من تشعر انهم يستحقون ذلك لخصالهم الحميدة وأخلاقهم الطيبة , كانت في البداية تنظم قصيدتين أو ثلاث في السنة لكنها زادت قصائدها مؤخرا حتى أصبحت تنظم 6 قصائد في العام أو أكثر .
وتوجه الشاعرة فتاة العرب إلى شعراء الإمارات الشباب كلمة فتقول : في البداية أتمنى لكم التوفيق في مسعاكم, بما يخدم أدب هذه المنطقة وتراثها كما أوصى شعراءها اذا ما نظموا قصائدهم أن يبتعدوا - قدر الإمكان - عن ترديد ما قاله من سبقوهم بنفس الألفاظ إذ يقول حسان بن ثابت : لا أسرق الشعراء ما نطقوا إذ لا يوافق شعرهم شعري لذا فإن تجنب إدخال ما يعد اقتباسا كاملا لأبيات سبق وقالها قبلهم شعراء آخرون يقرب الشاعر من مواقع الإبداع والتطور لما فيه ثبات هذا النوع من الأدب وانتشاره.
والشاعرة عوشة السويدى مولعة بأشعار الشعراء النبطيين وعلى رأسهم أبن ظاهر الماجدى شاعر الإمارات وراشد الخلاوي شاعر الجزيرة العربية وتحب من الأشعار الشعر الفصيح وقرأت دواوين المتنبي وأبى تمام وأبى فراس الحمدانى .
وعن الشعر الحديث تقول عوشة بنت خليفة السويدى أنا لا أؤمن بما يسمى بالشعر الحديث .. الشعر في رأيي هو الموزون المقفى , قوى الكلمات , سليم العبارة , لقد درج المحدثون على عدم استعمال الكلمات الرصينة في اللغة العربية واستخدموا ألفاظا تدل عليها .. كاستخدام “ الرموش “ بدلا من الأهداب وغير ذلك .



والسموحه عالقصور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آلـ{جْ}ـآإْسِيْ..~ْ}

قمر فعال
قمر فعال
avatar

تاريخ التسجيل : 24/02/2008
2488
العمر : 24
الإقامة : مــــنـــي
الجنس :
الجنسية :
المزاج :

مُساهمةموضوع: رد: سيرة الشاعره الكبيره فتات العرب   الإثنين أغسطس 18, 2008 9:05 pm

واتريا ردودكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سيرة الشاعره الكبيره فتات العرب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قمر رأس الخيمة :: ¬°•| القمر الثقافي و الأدبي |•°¬ :: قمر الشعر و القصيد-
انتقل الى: